وجوهـ,,,!!

بسمـ الجامـع


>مدخل..

اجسآآم دائريه..من حولي تسطرهاا تلك الأشياء الصغيرة التي ..اذا تثاوبت..صغرت..

واذا همت بحركة جديده حتى علي كبرت..

اشياء لم افسرهآآ إلا حينما مرت يداي اللتان لم ابلغ درجت السيطرة عليهاا..

مرت على ذلك الجسم الدائري الذي كان يلحق بي حيثما ذهبت..فقد كونت مولودة الشهران

ولم افسر ان تلك الاجسام الدائريه هي “الوجوه” ومايسطرها هو بالحقيقة الملامح

وتلك الشياء التي تصغر “ضحكآ وفرحآ” هي اعين اهلي وهي ايضا التي تكبر استغراباَ على تصرفاتي..!!

 

من هنا..

تبدأ رحلتي بالاوجه..

فهنالك العديد من الأوجه التي نراها فتره من الزمان ومن المستحيل ان ننساها..

كوجه “دادا ميمونة الأسمر الذي عليه الاشارب الملون..والتي كانت تعمل كـ مسؤولة عن إحضار الفطور لنا بالروضة..

ووجه ذلك الشاب الذي التقيناه في منطقة جونيا في لبنان في عام 2002 عندما نزلنا من الفندق الى البحر وقد كان يلعب معي انا واخي وكان ودود جداً..والذي لفتني فيه انه كان يحمل “تاتو ” على ذراعه..والصدمة كانت ان اسمه محمد..فهذا ما لفتني ..فقد كنت طفله اجهل أن إسلامي يُخترق ..العفو..

لنعيد صياغة أخر جملة..شبابنا يُخترقوا..

ولكن على العموم فقد كان لطيف حتى انه طلب منا أن ندفنه في التراب..ولازلت أتذكر ابتسامتي المشاكسة التي لم تفارقني وانا ادفنه مع اخي ريان ..

ودعوني أحدثكم عن الوجوه في مراحل اكبر..

في 2004 عندما كنت في المرحلة الابتدائية السادسة .. انتقلت إلينا مدرسه لغة عربية جديدة ولا أكاد أن انسي وجهها فقد كانت في قمة الأخلاق معي ..وكونت دائمن ما احاول أن لا أتهجى حروف كتاب القراءة بطريقة خاطئة كي لاتختفي ملامح اللطف لتتبدل كي تصبح ملامح متجهمة وحاجبان ارتفاعا للأعلى كي ينبهانني انه..بعد الهدوء عاصفة ..و ويحكي يا رنيم تداركي موقفك..

ولعل هنالك الكثير من الوجوه التي لانستطيع نسيانها برغم أن أصحابها كانوا جداً سطحيين في حياتنا..

وعلى العكس تماماً فهنالك أشخاص نطوق لنتذكر تفاصيل وجوههم ولكن للأسف..لا يسعفنا خيالنا كي نستدعيهم ..

في المقابل ..نجد تلك الوجوه المتجهمه القاسيه التي تملئ قلوبنا بالرعب..

فهذا سائقنا الخاص..

الذي استمر معنا أكثر من 14 عاما واذكره منذ كنت في الروضة ..فقد كان ذا وجه قاسي وعوارض سوداء يتخللها البياض..

وكان لايبتسم آبـــــــــدا..

ولا أكاد انسي شكل العديد من الوجوه الاخر الطيبه والقاسيه..

ولكن صدمتي..

هي حينمــــــــــــا كبرت

لا ادري ماهو…!!

أأنا فقدت حاسة التمييز..

أم الموازين أختلفت…

أم هي الوجوه تشابهت..

فقد نجد…الصدمات في وجوه بعض الأشخاص..

فهنالك..الوجوه الطفولية..ذات الابتسامة الرقيقة..وتلك العروق التي تزين وجناتهم البيضاء…ولكن!!

وهنالك تلك الوجوه القاسية السوداء وليس بالشرط أن تكون سوداء حسياً..بل انا اقصدهاآآ

حينما توحي بالسواد والكره والحقد…ولكن!!

أتدرون ماذا ..لـكن..

لكن ..


{ياأيها الذين آمنوا أجتنبوا كثيرا من الظن ان بعض الظن أثم}
سورة الحجرات اية 12

Advertisements

رأي واحد حول “وجوهـ,,,!!

  1. نيما كلامك جييييييييييييييد واخواااتي مرررررررررره عجبهم ..وفي كل صلاه بدعيلك انو يجعلك مصلحه في الارض كتر واكتر من كدا …بتوفيق حبيبتي..

رأيك يهم!!

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s